الحدث

الوزارة الأولى تتهم الإعلام بالتلاعب بتصريحات أويحيى

اتهمت الوزارة الأولى عبر موقعها الالكتروني الرسمي، إحدى القنوات التلفزيونية بالتلاعب بتصريحات الوزير الأول أحمد أويحيى عن طريق “المونتاج”، والتي أدلى بها في مئوية الاحتفالات بالحرب العالمية الأولى بفرنسا بخصوص شهداء الثورة التحريرية.
 وأفادت الوزارة الأوى في موقعها الرسمي، بأنه” ردا على محاولات التلاعب بما تلفظ به السيد أويحيى بباريس بخصوص شهدائنا في حرب التحرير الوطني 2018-11-12 لقد قامت إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة بالتلاعب عن طريق التركيب، بما ورد من كلام على لسان السيد الوزير الأول، بخصوص شهداء حرب التحرير الوطني حيث يكون قد ذكرهم بعبارة الـموتى وليس بعبارة الشهداء.
 وبغرض تصويب الحقيقة بدقة، يجدر ذكر برقية وكالة الأنباء الجزائرية الـمنشورة يوم 11 نوفمبر انطلاقا من باريس على الساعة السابعة و 23 دقيقة مساء، والتي أوردت ما يلي: {في مستهل كلمة ألقاها بالـمناسبة، ذكر السيد أويحيى، “أن الحرب العالـمية الأولى كلفت الشعب الجزائري الذي كان آنذاك محتلا، عشرات الآلاف من القتلى”، مضيفا “أترحم هنا على أرواحهم وعلى أرواح كافة ضحايا هذا النزاع”}. ومن جهة أخرى، ذكر السيد أويحيى {“بالثورة الـمظفرة للشعب الجزائري الذي تعرض لفظائع الحرب في سبيل استعادة استقلاله، وكان ثمنها مليون ونصف مليون شهيد وملايين الضحايا والـمرحلين وخراب كبير”}.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق