الحدث

عمراني يكشف برنامج قافلة منتوج بلادي التي ستنطلق اليوم من بلعباس

 كشف محمد عمراني رئيس مؤسسة “even pro expo”، عن تفاصيل برنامج قافلة منتوج بلادي، وهي مبادرة اقتصادية تجارية أطلقتها مؤسسته من أجل التقرب أكثر من المستهلك الجزائري عبر الولايات، بعد أن كانت مؤسسته تنظم سابقا صالونات في المدن الكبرى، قد يتعذر على المواطن البسيط تحمل تكاليف متابعتها ميدانيا.

 وأفاد عمراني في ندوة صحفية نشطها قبيل افتتاح قافلة منتوج بلادي بولاية سيدي بلعباس، بأن ” هذه المبادرة جاءت بعد التفكير في نشاطاتنا السابقة المتمثلة في صالونات منتوج بلادي، أين لمسنا أن هذه الأخيرة ليست بالفعالية المطلوبة والقرب من المواطنين في الجزائر العميقة، والذي يشاهدونها فقط عبر التلفاز، سيما وأنها تقام فقط بالمدن الكبرى، فأرتأينا أن نقوم بالذهاب بالقافلة إلى المواطن الذي لا يقدر أن يأتي إلى العاصمة ووهران وبعض المدن الكبرى التي احتضنت هذه الصالونات، وذلك من خلال تنظيم قافلة للمنتوج الوطني تجوب 48 ولاية، وهنا أشير بخصوص ولاية سيدي بلعباس التي اخترناها كمدينة افتتاح هذه المبادرة، على اعتبار أنها تطورت كثيرا اقتصاديا، مبرزا بأن مجمع أوني الناشط بذات الولاية قد افتتح مركزا متطورا لصناعة الأجهزة الكهرومنزلية ذات مقاييس دولية، ومنه فضلنا اختيارها كرمزية على مردودها الاقتصادي الإيجابي”

 وأضاف نفس المتحدث بأن القافلة ستنطلق اليوم وتدوم عشرة أيام كاملة، وذلك على غرار كل الولايات ال 48 الأخرى، كما أن القافلة ستخصص للبيع وليس للعرض فقط كما كان عليه الشأن بالنسبة للصالونات، مشيرا أنه حث العارضين على إدراج تخفيضات في الأسعار من أجل الدفع بالمستهلكين لاقتناء مختلف السلع.

 وكشف نفس المصدر بأنه بعد سيدي بلعباس، القافلة من المرجح أن تذهب إلى ولاية تلمسان، كما ستغادر إلى ولاية الأغواط بعدها ثم غرداية وأخيرا ولاية الوادي، أين سيقام بعدها فترة توقف من أجل تقييم المحطات الخمسة التي زارتها القافلة، ورفعه إلى السلطات الوصية بغية إعداد خارطة اقتصادية لكل ولاية تتضمن نقاط قوتها وضعفها، ما من شأنها تسهيل اتخاذ القرارات فيما بعد، مستطردا يقول بأن الأكيد في كل ولاية تحط بها القافلة سيكون تواجد المنتجين المحليين بقوة، وبدرجة ثانية المنتجين من الولايات المجاورة لها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق