الحدث

البياطرة ينذرون بوعزقي قبل الاحتجاج

  لوح المجلس الوطني للنقابة الوطنية للبياطرة الذي انعقد يومي 12 و13 ديسمبر، باتخاذ خطوات الاحتجاج لمنتسبيه، وفق ما جاء في التصريحات الإعلامية للأمينة العامة للنقابة الوطنية للبياطرة سعيدة عجالي.

 وأوضح نفس المصدر في مراسلة لوزير الفلاحة عبد القادر بوعزڤي، بأن هناك أرقام مخيفة حول السلك، أكدت  نزيفا غير مسبوق نتج عنه تراجع عدد البياطرة بـ50 بالمائة بسبب الإحالة على التقاعد وتجميد التوظيف، مردفا يقول بأن “حالة الغليان قد طبعت مجريات اليومين اللذين عقد بهما المجلس الوطني، وكان الجميع مع خيار الدخول في الاحتجاج، بالنظر إلى حالة الغضب الواسعة التي يعيشها السلك بسبب الطريقة التي طبقت بها الوزارة الوصية الترقية التي استفادوا منها بقرار من الوزير الأول في 2015″.

وأبرزت نفس المتحدثة بأنه في الوقت الذي ارتفع الاستثمار في تربية الحيوانات تراجع عدد البياطرة، ما جعل الحيوانات عرضة للخطر لعدم مراقبتها، سيما مع هجرة العديد من البياطرة لمناصبهم نحو التدريس أو مناصب إدارية، بسبب العراقيل في تأدية المهام من جهة، ومن جهة أخرى بسبب ممارستهم لمهامهم في إطار وكالة تشغيل الشباب، وتقاضيهم لأجور لا تزيد على 18 ألف دينار، مقابل تعرضهم لمخاطر بعملهم في أماكن حساسة كالمخابر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق