Uncategorized

الوالي شرفة يبشّر سكان بوقرة بنهاية العطش قبل رمضان المقبل

 حملت زيارة والي البليدة يوسف شرفة أمس الثلاثاء إلى بلدية بوقرة بشرى لسكانها بخصوص التزود اليومي بماء الحنفية، على إثر نقص فادح وتوزيع عشوائي في هذه الخدمة طيلة شهرين ونصف، حيث طمأن المسؤول الأول عن الولاية المواطنين بأن نظام التزويد بالماء الشروب في مدينتهم، سينتقل إلى النظام اليومي 24/24 ساعة، بفضل المشاريع التي ستدخل حيز الخدمة في هذا المجال.

 ولفت الوالي شرفة بخصوص المشاريع المرتقب تسلمها في مجال توفير الماء الشروب للمواطنين، بأن تدعيم شبكة المياه الصالحة للشرب بمياه سد سيدي حمودة، من شأنه ضمان تزويد أحياء بلدية بوقرة بالماء الشروب يوميا، وجزء من بلدية اولاد السلامة، واعدا بتوزيع الماء 24/24 ساعة بداية من جوان القادم على مستوى بوقرة.

 وتقدر طاقة تخزين المياه بمحطة الضخ المرتقب تسليمها منتصف 2019 الداخل بـ01 مليون متر مكعب سنويا، حيث قدرت تكلفة انجازه 30 مليار سنتيم بنسبة تقدم الأشغال تساوي 90%.

 وشدد نفس المسؤول على “الشركة الجزائرية للتجهيزات الصناعية الييكو” صاحبة المشروع، على الإسراع في وتيرة الأشغال بغية تسليم هذا الأخير قبل شهر رمضان المقبل، مع القيام بأشغال ربط هذه المحطة بالكهرباء والحرص على الصيانة المستمرة لها رفقة الحفاظ على الطابع الجمالي للمنطقة، سيما بعد فترة العطش التي عاشها سكان بلدية بوقرة طيلة شهرين ونصف.

 جدير بالذكر بأن ماء الحنفية قد عرف توزيع كارثي في أحياء بوقرة بفترة الخريف الحساسة، والتي تتأثر سلبا بشح الأمطار أثناء فصل الصيف الذي يسبقها، زاد من حدتها التعطل العجيب والمستمر لمضخات الماء الموجود بآبار مدينة بوقرة السبعة، وكذا الأعطاب التي تصيب دائما أنابيب تزويد المواطنين بالماء الشروب.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق