الحدث

أفانا البليدة “تدشن” الطعن في نزاهة انتخابات السينا بالولاية

 دشن عدد من منتخبي الجبهة الوطنية الجزائرية عن ولاية البليدة، التصريحات الطاعنة في نزاهة كواليس انتخابات التجديد النصفي لمجلس الأمة عن الولاية، بعد أن كشفوا في بيان لهم تلقى موقع “البلد” نسخة منه، عن عقد رئيس مكتبهم الولائي لصفقتين مستقلتين عن بعضهما البعض وبشكل انفرادي عن المناضلين، مع كل من مرشح جبهة التحرير الوطني لاقتراع السينا عبد الرحمان سوالمي، وكذا مع منافسه الوحيد مرشح التجمع الوطني الديمقراطي الياس عاشور، حسبما ما أوضحه نفس المصدر.

 ورغم أن ذات البيان لم يتحدث عن رشوة أو شراء ذمم أو استخدام الشكارة في هذه الانتخابات التي ستنطلق بعد ساعات معدودة من الآن، إلى أن عقد اتفاق بين طرفين وحيدين يتنافسان على مقعد واحد يطرح تساؤلات حول تفاصيله، سيما والتقارب في حظوظ المتنافسين حسب الأصداء المستقاة من العائلة السياسية المحلية.

 جدير بالذكر بأن كواليس انتخابات التجديد النصفي لمجلس الأمة عن ولاية البليدة، قد طبعها منذ البداية “بعد” عن استعمال الشكارة لغاية صدور بيان عدد من منتخبي الأفانا بالبليدة، وهو حزب قيل أن قيادته المحلية اجتمعت بنظيرتها في الأفلان، واتفقا على دعم مرشح الحزب العتيد في التجديد النصفي للسينا، وسيزيد ذات البيان من حدة التنافس بين المترشحين، كما سيفتح النتيجة على كل الاحتمالات، سيما وأن التصويت مباشر وسري.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق