الحدث

الأفلان يدافع على تردد الأمبيا

 هون عضو الهيئة الجماعية لتسيير حزب جبهة التحرير الوطني سعيد لخضاري، من تردد بعض أحزاب الموالاة من اتخاذ قرارها بشأن رئاسيات 18 أفريل، مؤكدا بأن كل حزب حر في اختيار الوقت المناسب لكي يعلن موقفه، مشددا بأن عدم إبداء الحركة الشعبية الجزائرية لموقفها بعد، لا يعني أن الأمين العام للأمبيا عمارة بن يونس سيعارض ترشح الرئيس بوتفليقة، سيما وأنه جزأ من الائتلاف الرئاسي الرباعي الداعم لترشحه.

 ونقل موقع سبق برس عن لخضاري، بأن رئيس الجمهورية سيعلن عن قرار ترشحه خلال الأيام القادمة، موضحا بأن الأفلان  لا يرى مترشحا غير الرئيس بوتفليقة ليمثله في الرئاسيات المقبلة، سيما وأن قواعد الحزب عبر التراب الوطني قد دعته لعهدة أخرى منذ سنتين.

 واستبعد  عضو الهيئة الجماعية لتسيير الأفلان، إمكانية تنظيم مؤتمر استثنائي للحزب أو دورة للجنة المركزية في الأيام القادمة، مبرزا بأنه من غير المعقول أن يتم تنظيم مؤتمر هام للحزب العتيد، والجزائر على أبواب الرئاسيات، مفيدا “ننتظر مرور هذه الاستحقاقات، ومن ثمة لكل حادث حديث”.

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق