الحدث

غديري: لن أعاقب السلطة ولن أتبنى ثورة الشعب للتغيير

 أشار اللواء المتقاعد علي غديري بأنه لن يحاسب أبدا السلطة الحاكمة في حال فوزه برئاسة الجزائر، كما أنه لن يتبنى ثورة الشعب المطالبة بالتغيير، مجددا مرافعته ل “إصلاح النظام من داخله وعدم تغييره”. 

 ونقل موقع “كل شيء عن الجزائر” عن غديري أمس الثلاثاء، توضيحه بخصوص “القطيعة” التي يرتكز عليها كأهم عنوان في برنامجه الانتخابي، بأنه يريد من ورائها إحداث قطيعة مع الفساد والمؤسسات غير الديمقراطية، وكذا الممارسات التي تقلص من الحريات الفردية والتحكم في الكبيرة والصغيرة، بما في ذلك الجهاز القضائي وكل ما يعرقل الجزائر ويزع اليأس في صدور الجزائريين حسب وصفه.

 وأبرز بأن حديثه عن التغيير لا يعني الثورة كما يعتقد البعض، وإنما تحسين الوضع العام في البلاد بشكل يسمح بتحقيق الحرية والرفاهية للشعب، إضافة إلى زرع الأمل فيه للتوجه نحو غد أفضل حسبه. 

 وأشار في السياق “لست قاضيًا حتى أسجن الأشخاص وأحاسب الأفراد، أريد حل مشاكل المواطنين والاستجابة لما يطلبونه وإعادة الثقة بين الشعب والسلطة، تطبيقًا للمقولة “السلطة من الشعب وإلى الشعب”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق