الحدث

الأرسيدي يحذر من تخوين معارضي الخامسة واستخدامه للعودة للعنف

 حذّر حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية (الارسيدي)، في بيان له اليوم الأحد17 فيفري من قمع المظاهرات التي تشهدها عديد الولايات ضد العهدة الخامسة، و شدّد نص البيان “على أن الأرسيدي الذي يناضل من أجل تحقيق البديل الديمقراطي، يحذّر من الاستفزازات والقمع المسلّط على المتظاهرين”.

 وعبّر الأرسيدي عن قلقه من خطاب التخوين الذي تتبناه السلطة ضد معارضي العهدة الخامسة، مؤكدا تخوفه من أن يكون مبررا للعودة إلى العنف، مشددا ” الأرسيدي قلق من عودة عبارة “أعداء الداخل” إلى الواجهة، خاصة وأنها كانت تستخدم في وقتها لتبرير اللجوء إلى العنف”.

 ويرى حزب محسن بلعباس أنه أمام ” الاستفزاز الذي يديره رعاة الوضع الراهن الموروث للبلاد من تكميم الأحزاب والتنظيمات السياسية، لم يعد أمام الشعب من خيارات أخرى للمعارضة سوى الشارع “.

 واعتبر الأرسيدي أن “رحيل النظام الذي يرمز للتزوير الانتخابي شرط لتحقيق التجديد الوطني”، داعيا السلطات إلى “فتح الفضاءات العمومية”، مؤكدا على “اليقضة والتضامن من أجل فتح منفذ إيجابي للحفاظ على الأمة والشعب”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق