الحدث

جاب الله يلمّح لدعم مرشح جزئي عن المعارضة وليس شامل                 

وجَّه رئيس حزب جبهة العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله، دعوة لرؤساء قادة أحزاب وشخصيات المعارضة لحضور اجتماع يوم الأربعاء المقبل، ضمن مساعي دعم فكرة المرشح التوافقي في رئاسيات 18 أفريل المقبل، مبرزا في تصريح إعلامي له بأن المجتمعين هذا الأربعاء، من المرتقب أن يدعموا الحملة الانتخابية لمرشح معين، حتى ولو لم تتوافق جميع أقطاب المعارضة على ترشيحه باسمها.

 ونقل موقع “كل شيء عن الجزائر” عن جاب الله اليوم الأحد 17 فيفري، إن تشكيلته السياسية وجهت دعوة لكافة رؤساء الأحزاب المعارضة والشخصيات الجادة التي تبحث عن حلول للوضع القائم في البلاد لحضور اجتماع يوم الأربعاء.

وبخصوص قائمة الحضور، أوضح رئيس جبهة العدالة والتنمية ” الدعوة تشمل جميع من إلتقينا بهم سابقًا من دون إستثناء. من حضر مرحبًا به ولمن لم يحضره نتأسف لخياره. لكن نتمنى حضور الجميع بدون إستثناء”.

وعن احتمالات نجاح أو فشل مشاورات المعارضة للاتفاق على مرشح توافقي، رد نفس المتحدث قائلاً “نحن نطمح لنجاح المسعى لكن في حال لم يحدث ذلك سيقرر مجلس الشورى لحزب جبهة العدالة والتنمية خيار آخر”.

 هذا وشملت دعوة الحضور للاجتماع، كل من اللواء المتقاعد علي غديري ورئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس، رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري، بالإضافة إلى وزير الاتصال الأسبق، عبد العزيز رحابي.

كما يرتقب أن يكون من بين الحضور، رئيس حزب الفجر الجديد الطاهر بن بعيبش ورئيس الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي (غير المعتمد) كريم طابو ورئيس اتحاد القوى الديمقراطية الاجتماعية نور الدين بحبوح ورئيس حزب الحرية والعدالة محمد السعيد.

ولم يستبعد المصدر، إمكانية دعم حملة انتخابية لمرشح معين في الاقتراع الرئاسي المقبل، مشيرا إلى أن كل الخيارات مطروحة، وهناك الكثير من البدائل أمام المعارضة.

وأوضح في السياق” في حال عدم التوافق على مرشح واحد للمشاركة في المعترك الرئاسي المقبل بحكم أن القرار يتطلب استشارة القواعد النضالية للأحزاب، فإن المعارضة ستتجه لتوحيد قواها أكثر عن طريق دعم مرشحين في الحملة الانتخابية والترويج لبرامجهم الانتخابية”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق