الحدث

هذه اللافتات التي حملها الجزائريون بعد دعوة الجيش لتفعيل المادة 102

تفاوت ردود افعال الجزائريين من خرجة قائد الاركان نائب وزير الدفاع الوطني، الفريق قايد صالح، بعد ان دعا لحل الازمة السياسية بالجزائر عبر حل دستوري هو المادة 102، حيث حملت لافتات مسيرات اليوم الجمعة 29 مارس 2019، شعارات مدافعة على هذا المقترح كمكسب، في حين توجست اخرى من ذلك بطريقتها الخاصة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق