Uncategorizedالمجتمع

أزمة المفرغة البلدية لبوقرة تتجه للانفراج

تتجه أزمة المفرغة البلدية للنفايات في مدينة بوقرة الى الانفراج، بعد قبول السكان والسلطات المحلية لحل وسطي توافقي، يتمثل في تقليص عدد البلديات التي ترمي في المفرغة حاليا، مع التعهد بغلقها في منتصف سنة 2020.

وبعد إجتماع بين ممثلي أحياء بوقرة في الشارع، اتفقوا بتصويت الأغلبية على السماح لشاحنات دائرة بوقرة بالتفريغ في المفرغة، ويتعلق الأمر ببلدية بوقرة وأولاد سلامة وحمام ملوان، شريطة الالتزام بقرار غلق المفرغة ونشره للإعلام في جوان 2020، وكذا توظيف عمال من مدينة بوقرة بالمفرغة مع إبعاد العمال السابقين، اضافة الى منع الشاحنات الخاصة من الدخول للمفرغة، خاصة منها تلك المتعلقة بنفايات المذابح.
كما اتفق السكن على إعادة تهيئة المفرغة بعد غلقها وجعلها حديقة عمومية، إضافة إلى تبرئة الموقوفين من قبل قوات مكافحة الشغب لأن الوقفة كانت سلمية، ومنع جميع عمليات الحرق بالمفرغة.

وبعد اجتماع ممثلي الأحياء فيما بينهم، اتجهوا للاجتماع مع المسؤولين المحليين لمدينة بوقرة، وتم قبول جميع شروط المحتجين للمفرغة، في انتظار صياغة القرار ومحضر الإجتماع لنشره.

اظهر المزيد
إغلاق