الحدث

بالصور.. وصول جماجم شهداء المقاومة الجزائرية لمطار هواري بومدين الدولي

عادت اليوم الجمعة، جماجم شهداء المقاومة الشعبية الجزائرية، إلى أرض الوطن، بعد 170 عاما من نقلها إلى متحف التاريخ الطبيعي بباريس من قبل الاستعمار الفرنسي الغاشم.

ووصل رفات 24 من شهداءنا الأبرار إلى أرض الوطن على متن طائرة تابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي قادمة من فرنسا.

وقد أشرف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، القائد الاعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع  الوطني، اليوم الجمعة، على مراسم إستقبال رفات شهداء المقاومة الشعبية بأرضية مطار هواري بومدين الدولي.

وحضر مراسم الاستقبال أيضا، رئيس أركان الجيش، الفريق سعيد شنقريحة، رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، قائد الحرس الجمهوري، الفريق الأول بن علي بن علي، الوزير الأول، عبد العزيز جراد، ووزراء الحكومة، بالإضافة الى بعض المجاهدين وأشبال الأمة.

وقبل نزول الطائرة المقلة لرفات شهداء الجزائر بأرضية مطار هواري بومدين، قامت القوات الجوية الخاصة، بمناورات، احتفاء باستقبال مقاوميها الأشاوش بكل فخر واعتزار.

وبعد دخول رفات الشهداء الى القاعة الشرفية بمطار هواري بومدين، انحنى رئيس الجمهورية، وجميع الحضور أمامهم، فيما أدى أفراد الجيش الوطني الشعبي التحية العسكرية.

وقام الحضور بقراءة فاتحة الكتاب على الأرواح الطاهرة لشهداء المقاومة الشعبية، كما تم الاستماع للنشيد الوطني.

النهار أون لاين

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق