الحدث

إدانة الصحفي درارني ب3 سنوات سجنا نافذا وسنتين لبلعربي وحميطوش

أصدرت محكمة سيدي أمحمد، اليوم، حكما يقضي بسجن الصحفي خالد درارني 3 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 50 ألف دينار.

وكانت النيابة العامة قد التمست في وقت سابق عقوبة أربع سنوات سجنا نافذا في حقه، إضافة إلى غرامة مالية تقدر بـ100 ألف دينار، مع حرمانه من حقوقه المدنية والسياسية لأربع سنوات.

ويتواجد درارني في الحبس المؤقت منذ يوم 29 مارس بعد توجيه تهم منها المساس بالوحدة الوطنية.

وأدانت المحكمة بحكم سنتين منها أربعة أشهر نافذة في حق الناشط السياسي سمير بن العربي والناشط سليمان حميطوش، بعدما التمست النيابة في وقت سابق في حقهما 4 سنوات سجنا نافذا إضافة إلى غرامة مالية تقدر بـ100 ألف دينار، مع حرمانه من حقوقه المدنية والسياسية لأربع سنوات.

وتجدر الإشارة أن المتهمين الثلاثة تم توقيفهم أثناء تواجدهم في مسيرة شعبية وسط الجزائر العاصمة يوم 8 مارس الماضي.

سبق برس
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق