الحدث

سلطاني يشارك في الدعوة للمشاركة في استفتاء 1 نوفمبر

منحت السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم، أبو جرة سلطاني ترخيصا للتدخل في الإعلام العمومي ضمن الحملة الاستفتائية على مشروع الدستور المُقرر يوم 1 نوفمبر المقبل.

وقال سلطاني في اتصال هاتفي مع “سبق برس”: “إن انخراطي في الحملة الاستفتائية كشخصية وطنية ستكون من أجل دعوة الجزائريين إلى المشاركة في الاستفتاء دون الترويج لموقف معين”.

وأضاف رئيس حركة مجتمع السلم الأسبق: “إن المؤيد، الرافض والمقاطع لمشروع الدستور وجب أن يمتثل في كل الحالات لإرادة الشعب ما بعد 1 نوفمبر”.

وتنطلق غدا الحملة الاستفتائية إلى غاية 28 أكتوبر الجاري، في إطار ضوابط وقواعد حددتها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وتجدر الإشارة أن حمس أعلنت قبل 10 أيام في ختام دورة لمجلس الشورى مقاطعتها للإستفتاء على مشروع الدستور، وهو ما يطرح تساؤلات على موقف قيادة الحزب من الاتجاه الذي تبناه سلطاني وإمكانية إحالته على لجنة الإنضباط.

وشهدت الحركة في الأيام الأخيرة انقساما في أعقاب استوزار الهاشمي جعبوب وتجميد عضويته من قبل المكتب الوطني، وقد حظي موقفه بمساندة ما يعرف برموز تيار المشاركة في حمس في مقدمتهم أبو جرة سلطاني وعبد الرحمان سعيدي

سبق برس

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق