الحدث

إدانة أنيس رحماني وزوجته ب6 أشهر حبس نافذ في قضية قذف

قضت محكمة سيدي امحمد بالعاصمة، أمس الأربعاء، بتوقيع عقوبة الحبس النافذ لمدة 6 أشهر وغرامة مالية بقيمة 50 ألف دج، في حق مالك مجمع النهار “محمد مقدم ” المعروف “بأنيس رحماني” وزوجته سعاد عزوز، عن تهمة القذف والتشهير بعد متابعته قضائيا بناء على شكوى تقدم بها مدير مجلة الشروق العربي فضيل ياسين ضده، وسبق أن مثل المدعو أنيس رحماني أمام ذات الهيئة القضائية الأسبوع الفارط للمحاكمة عن التهمة السالف ذكرها، حيث استعرضت هيئة المحكمة الملف للمناقشة والاستماع إلى أطراف القضية.

يذكر أن المتهم متابع من طرف القضاء في عدة ملفات ثقيلة تتواجد على طاولة التحقيق بمختلف المحاكم، بعد توقيفه من قبل فصيلة الأبحاث لدرك باب الجديد شهر فيفري الماضي، والاستماع إلى أقواله من قبل قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس، قبل الأمر بإيداعه رهن الحبس المؤقت بسجن الحراش، كما ستوجه له عدة منها جنحة إهانة هيئة نظامية، المساس بحرمة الحياة الخاصة للأشخاص، استغلال النفوذ والحصول على مزايا غير مبررة، وكذا تكوين أرصدة مالية بالخارج، ومخالفة التشريع والتنظيم الخاص بحركة الأموال من وإلى الخارج.
ومعلوم أن المتهم اشتهر بعلاقته وقربه لشقيق الرئيس السابق، كما استفاد من عدة امتيازات طيلة فترة حكمه، وحظي بأفضلية نقل الأخبار الحصرية من الرئاسة.
الشروق أون لاين
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق