الحدث

مقري يدعو المسؤولين لتلقي لقاح كورونا أولا

دعا رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، المسؤولين إلى تلقي لقاح كورونا أمام المواطنين، في تعليقه على عملية التطعيم ضد الوباء العالمي في ولايتي البليدة والجزائر العاصمة، التين تعدان أكثر الولايات تضررا من الكوفيد 19.
وأفاد الطبيب مقري في منشور له عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك، تحت عنوان “توضيح بشأن اللقاح”، بأنه “سئلت من قبل صحفية أثناء الندوة الصحفية على إثر اختتام دورة مجلس الشورى الوطني نهار أمس وكانت تركز على معرفة موقفي من اللقاح، ثم جاء صحفي آخر بعد نهاية الندوة لذات الغرض، وهناك بعض وسائل الإعلام صورتني وكأنني متحمس من تلقاء نفسي للدعوة إلى اللقاح مطلقا، وتطلب من هذا أن أنشر التوضيح التالي:
ما قلته لوسائل الإعلام في تصريح مسجل هو كالآتي:
– أنا كطبيب لا أستطيع أن أكون ضد أخذ اللقاح للوقاية من وباء منتشر، والطبيب كطبيب لا يستطيع إلا أن يقول للناس نعم لتطعيم أنفسكم ضد الوباء،
– عدم إلزام السلطات المواطنين باللقاح موقف حكيم، وقرار إجراء أي مواطن تطعيم نفسه أم لا يعود إليه في آخر المطاف.
– باعتبار أنني أصبت بداء كورونا في وقت مبكر وكأنني أخذت لقاحا طبيعيا، ولكن هذا لا يمنع من أنني ربما آخذ اللقاح بسبب التحولات التي تحدث للفيروس ( وهذا أمر شخصي).
وأضيف:
– أنا لا أزكي أي لقاح من اللقاحات المتصارعة في أسواق اللقاح الدولية فأنا لا أعرفها، ولا أميز بينها، والآراء متضاربة جدا في الموضوع.
– اختيار السلطات لأي لقاح هو من مسؤوولياتها وهي المخولة بذلك، ولكن هذا يفرض أن يبدأ المسؤولون بلقاح أنفسهم أمام المواطنين”.

 

Partager
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق