الحدث

بوقدوم يترأس دورة لجنة متابعة اتفاق السلم والمصالحة بين الماليين بباماكو

ترأس وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، أشغال الدورة 42 للجنة متابعة اتفاق السلم والمصالحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر، والتي تحتضنها لأول مرة مدينة كيدال اليوم الخميس.

وأشاد بوقدوم بهذا الحدث غير مسبوق، معتبرا إياه مؤشرا هاما يدفع بقوة مسار السلم والمصالحة الذي ترعاه الجزائر بالتعاون مع المجموعة الدولية الممثلة في هذه اللجنة.

وكان بوقدوم قد التقى صبيحة اليوم الخميس، كل من نائب رئيس دولة مالي، العقيد عاصمي غوتا، ووزير المصالحة الوطنية، العقيد اسماعيل واغي، حيث تباحث معهما العلاقات الثنائية وكيفية الدفع قدما بعملية السلم والمصالحة الوطنية التي ترافقها وتدعمها الجزائر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق