وثائق

وصول 5200 حقيبة طبية للتنفس إلى الجزائر تبرعت بها الجالية

أكد بيان صحفي من جمعية العلماء المسلمين، تلقى موقع البلد نسخة منه، وصول 5200 حقيبة طبية للتنفس إلى الجزائر، قامت الجالية الجزائرية في المهجر بالتبرع بها لصالح مرضى كوفيد 19 في الوطن.

وأفاد ذات البيان، بأنه “وصلت إلى ميناء الجزائر هبة الجالية الجزائرية في الخارج، من خلال جمعية “جزائريون متضامنون” وجمعية “الإسعاف الإسلامي بفرنسا”، تتمثل في 5200 حقيبة تجهيزات مساعدة على التنفس الفائدة مرضی کوفید-19 بمستشفيات الجزائر، وذلك في إطار العمل التضامني لمواجهة جائحة كورونا”.

وأضاف بأن هذه التجهيزات وصلت ميناء الجزائر في ستة حاويات بأربعين قدم للحاوية، تحتوى على 139 منصة “palettes”، و 5200 حقيبة كل واحدة منها تضم 10 أجهزة طبية متنوعة، حيث ستباشر لجنة الإغاثة في جمعية العلماء المسلمين الجزائريين بالتنسيق مع وزارة الصحة والمستشفيات وجمعية “جزائريون متضامنون”، على توزيعها على المناطق والمستشفيات التي تعرف نقصا في الأجهزة الطبية لمجابهة كوفيد 19.

وأبرز المصدر ذاته بأن هذه العملية تعد الثانية مع الجالية الجزائرية في الخارج، بعد الأولى التي عرفت تسليم 1500 حقيبة مساعدة على التنفس إلى مستشفيات الجمهورية، حيث أكد الأطباء والأخصائيون على فعالية هذه التجهيزات ودورها في مساعدة المصابين بفيروس كورونا على تجاوز مراحل الخطر وضيق التنفس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق