الحدث

الأفلان يتبرأ من إثارة سيناتوره لتواصل تقاضي أعضاء المجلس الانتقالي 40 مليون شهريا

تبرأ حزب جبهة التحرير الوطني، من التصريحات المثيرة التي أطلقها سيناتوره بمجلس الأمة، عبد الوهاب بن زعيم، حول تواصل تقاضي أعضاء المجلس الانتقالي سابقا لأجرة شهرية قدرها 40 مليون سنتيم، والتي خلفت رد فعل حاد من رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة.

ونقل موقع سبق برس عن المكلف بالإعلام في الأفلان، محمد عماري، بأن “ما قاله بن زعيم لا يلزم إلا شخصه، ولا تلزم الحزب ولا تعنيه بأي شكل من الأشكال، كما أنه ليست من أخلاق ولا تقاليد الحزب المساس بخصوصيات الآخرين مهما كانت أفكارهم ومواقفهم، ولا يطرح قضايا غير مجدية للنقاش على الرأي العام”.

للإشارة فقد فجر بن زعيم في حصة بثتها قناة خاصة قبل يومين، تواصل تقاضي أعضاء المجلس الانتقالي لأجور تقارب 40 مليون سنتيم من الخزينة العمومية، نظير 3 سنوات خدمة في المؤسسة التشريعية سابقا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق