الحدث

وفاة قاصر في بوقرة بالبليدة بسبب لعبة بوبجي

توفي قاصر في مدينة بوقرة شرق ولاية البليدة، إثر إصابته باحتشاء في القلب بسبب العصبية من لعبه لعبة بوبجي على هاتفه النقال، ما أدى إلى دوخة ثم سقوطه على الارض و إصابته بنزيف داخلي، حسب تقييم الطبيب الشرعي لحالته.
القاصر طارق تركي، حسب مصادر محلية، كان معتادا على قضاء وقت طويل يزيد عن 8 ساعات يوميا يلعب فيها لعبة بوبجي، كانت سبباً في وفاته، حيث قال احد رفقاء المرحوم، بأنه كان يلعب معه، وفجأة سمعت صوت سقوطه.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق