الحدث

الأفافاس: نرفض المخططات الانتقالية والمواقف العدمية الإقصائية

أكد السكرتير الأول لحزب جبهة القوى الاشتراكية، أوشيش يوسف، بأن “حزبه يرفض المخططات الانتقالية ذات الصبغة النيوليبرالية التي أملتها القوى الغربية، كما ولن يكف عن المطالبة بإرساء حوار حقيقي شامل لبناء إجماع وطني حول مشروع سياسي، اقتصادي واجتماعي”، معلنا تبرؤه من “المواقف الشعبوية العدمية والمواقف التي تدعو إلى إقصاء مختلف المكونات الوطنية في البحث عن حل سياسي يحمي الدولة الوطنية” على حد تعبيره.

وأضاف أوشيش خلال ندوة عرضه للاتفاقية الوطنية الأولية للأفافاس، بأنه “يتمنى ألا تشكل الانتخابات التشريعية المزمع إجراؤها في 12 جوان 2021، عقبة في طريق البحث عن حل سياسي شامل و ديمقراطي”، داعيا إلى “عمل سياسي بعيد عن الشعبوية والخطابات العدمية التي تزرع اليأس في المجتمع، من اجل حماية السيادة والديمقراطية والهوية الجزائرية، سيما وأن الأزمات الاقتصادية والسياسية السابقة، قد تسببت في إجباط دفع الكثير من الشباب للبحث عن هويات بديلة عن هوية بيان أول نوفمبر 1954″، حسبه.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق