الحدث

التحقيق مع 5 متورطين في قضية القاصر شتوان بتهمة التبليغ عن جريمة وهمية

ألقت مصالح الأمن بالعاصمة القبض على 5 مشتبه فيهم متورطين في وقائع ذات صلة بقضية الطفل القاصر “س. ش”، والتي تتعلق بمزاعم تعرضه لتعنيف بإحدى مقرات الأمن بالعاصمة.

ونقلت النهار عن مصادر لها، بأن التحريات الأولية في ذات القضية، أفضت إلى التوصل إلى5 متهمين لا يزالون موجودين تحت الحجز للنظر بمقر الأمن الحضري بالعاصمة، أين تم سماعهم في محاضر رسمية.

ويتواجد من بين الموقوفين مشتبه فيه واحد، جرى توقيفه بولاية باتنة، ويتعلق الأمر بأحد الأشخاص الذي ظهر في مقطع الفيديو محل التداول، أما باقي المتهمين فجرى توقيفهم بمدينة عين البنيان بالعاصمة.

وحسب نفس المصادر، فإن المشتبه فيهم سيتم تقديمهم أمام نيابة محكمة سيدي امحمد هذا الخميس، بتهم تتعلق أساسا بالتبليغ عن جريمة وهمية.

وكان النائب العام قد عقد ندوة صحفية بمجلس قضاء الجزائر، مساء الإثنين، بشأن قضية الطفل القاصر التي ألهبت مواقع التواصل الاجتماعي مطلع الاسبوع الجاري، أين كشف النائب العام، عن أن التحريات في القضية لا تزال مستمرة، كما أن الحادثة التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، غير صحيحة، ويقف وراءها أطراف سيكشف عنهم التحقيق لاحقا حسبه.

كما أوضح النائب العام أن التقرير الطبي، ورد فيه أن القاصر رفض الخضوع للكشف الطبي بحضور ولي أمره، فيما سيتم عرض تفاصيل عن القضية وسرد حقائقها للرأي العام ريثما ينتهي التحقيق.

هذا في انتظار ما ستسفر عنه جلسة التحقيق مع المشتبه فيهم اليومين القادمين من مستجدات أخرى، من شأنها إزالة وازاحة الغموض، وكذا إظهار حقيقة قصة الطفل القاصر للرأي العام.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق