الحدث

جاب الله: لست متفاجئا من مطالب الإفراج عن العصابة

أجاب رئيس جبهة العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله، على سؤال حول مطالب الإفراج عن المسؤولين السابقين المتواجدين في السجن، بأنه “كان متوقع أن يحصل ذلك”، لافتا إلى أن حزبه قرر المشاركة في تشريعيات 12 جوان القادم لقطع الطريق على النظام الذي تخدمه المقاطعة ويتعامل مع المقاطعين كعدم حسبه.

وفتح جاب الله النار على سلطة شرفي، خلال نزوله ضيفا على فوروم “يومية الحوار”، امس الاثنين، مفيدا بأن “العقلية الأمنية خلال التسعينيات سيطرت على دراسة ملفات الترشح، بعض المبررات التي رافقت قرارات إقصاء المرشيحين غير مؤسسة، وهيئة شرفي لا تعدوا كونها  أداة موضوعة لدى وزارة الداخلية لتبرير ما يمكن أن يحصل، كما أنها ظهرت في حالة ضعف فاجئ الجميع وكأن الجزائر لأول مرة تنظم انتخابات”.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق