الحدث

مقاضاة بن حمودة بعد اتهامه الأمير عبد القادر ومصالي بالخيانة

بعد التصريحات المثيرة للجدل لنور الدين آيت حمودة، ابن العقيد عميروش، غبر قناة الحياة، والتي اتهم فيها الأمير عبد القادر ببيع الجزائر إلى الاحتلال الفرنسي مقابل المال عبر معاهدة التافنة، ومؤسس تيار استقلال الجزائر عن فرنسا، مصالي الحاج، بأنه تحول إلى خائن للوطن منذ جوان 1954 على خلفية معارضته لاندلاع الثورة الجزائرية المباركة في تلك السنة، وكذا الرئيسين الأسبقين أحمد بن بلة وهوراي بومدين بإفراج عن 20 شخصا صهيونيا سنة 1962 ومن بينهم حفيد الأمير، كرد للجميل لدولة الاحتلال الإسرائيلي التي ساندت استقلال الجزائر حسبه، يعتزم عدد من محامي الجمهورية رفع دعوة قضائية ضد النائب البرلماني السابق عن الأرسيدي.

وأفادت المحامية حسناء بورنان في منشور لها على حسابها في الفايسبوك، بأن مئات المواطنين تأسسوا في قضية ستُرفع للنيابة العامة ضد نور الدين آيت حمودة، من بينهم حفيدة الأمير عبد القادر، عتيقة بوطالب، والأمينة العامة لمؤسسته، زهور آسيا بوطالب.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق